آخر وصايا بن لادن «الاقتصادية» لأتباعه

كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أن زعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن طلب من أتباعه، في رسالة مكتوبة، الاستثمار في سبائك الذهب بعد الركود الاقتصادي، لاعتقاده أن قيمته ستتضاعف.

وأوضحت الصحيفة، أن بن لادن طلب من أتباعه تخصيص ثلث مبلغ الفدية، التي حصل عليها التنظيم أواخر 2010، وقيمتها 5 ملايين دولار لشراء الذهب، تحسبا لحالة الكساد المالي والاقتصادي، الذي شهده العالم بسبب الأزمة المالية عام 2007.

وذكرت الصحيفة، أن رسالة بن لادن ربما توضح كيف يفكر التنظيم الإرهابي في إدارة شؤونه المالية، والنهج الذي تبناه في التعامل مع الأموال، التي كان يجمعها، إذ قال بن لادن، في رسالته، التي كشف عنها جهاز الاستخبارات الأمريكية مؤخرا، أن سعر الذهب سيتجه للارتفاع بصورة كبيرة، حيث سيصل خلال سنوات قليلة إلى نحو 3 آلاف دولار للأوقية.

ورأت الصحيفة، أن بن لادن كان يتمتع بحس مالي قوي لم يصل إليه خبراء آخرين، إذ وصل سعر الأوقية إلى 1900 دولار في 2011، بعد مقتله على يد القوات الأمريكية بأشهر قليلة، وبعد أقل من عام واحد من رسالته المذكورة، والتي بعث بها إلى المدير العام للتنظيم عطية عبد الرحمن.

وأضافت الصحيفة أن رؤية بن لادن ربما تعطي جزءا من الإجابة على التساؤل الذي كثيرا ما تطرحه العديد من الصحف والقنوات الإعلامية، والذي يدور حول كيف تمول تلك التنظيمات المتطرفة أنشطتها، ودائما ما تسعى إلى تنويع استراتيجياتها حتى تستطيع مواجهة الإجراءات التي تتخذها الحكومات لمواجهة مصادر تمويلها، وكثير منهم أثبت كفاءة غير عادية في إدارة ثرواتهم المالية، أكثر من الاستثمار فيها، وهو ما يمثل تحديا كبيرا في كثير من الأحيان.


المصدر: الغد العربي – عالمي

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك