البرلمان العربي يدعم المبادرات العربية لإنهاء الأزمة الليبية

جدد مكتب البرلمان العربي دعمه للجهود والوساطات التي تقوم بها دول جوار ليبيا العربية، مصر والجزائر وتونس، من أجل الدفع بمسار الحوار الليبي –  قدما إلى الأمام لتسوية الأزمة الليبية بما يضمن الحفاظ على الدولة الليبية ووحدتها وسلامة أراضيها.

وأكد المكتب، في ختام اجتماعه بمقر جامعة الدول العربية برئاسة الدكتور مشعل السلمي رئيس البرلمان العربي، على محورية الدور العربي في إطار آلية دول الجوار الليبي لحل الأزمة الليبية.

وأفاد بيان للبرلمان العربي اليوم الخميس، بأن “المكتب، شدد على ضرورة توحيد كل الجهود العربية لدعم هذا الدور لتيسير التوصل إلى حل سياسي للازمة الليبية يعيد دولة ليبيا إلى دورها الطبيعي ضمن منظومة العمل العربي المشترك.

وأشاد “المكتب” بالجهود المتواصلة التي تبذله دول جوار ليبيا العربية للتقريب بين جميع الأطراف الليبية دون إقصاء للوصول إلى حل سياسي توافقي دون أي تدخل خارجي كان وتحت أي ذريعة كانت وصولا إلى المصالحة الوطنية في إطار اتفاق الصخيرات السياسي الذي تم توقيعه في مملكة المغرب والذي ترعاه الأمم المتحدة.

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك