إطلاق سراح موظفين باكستانيين اختطفوا بعد احتجاز الحكومة لقرويين

قال مسؤول باكستاني، إن سبعة موظفين يعملون بالحكومة أفرج عنهم اليوم الإثنين، بعد اختطافهم قرب الحدود الأفغانية، إثر احتجاز ممثلين عن الحكومة لقرويين من المنطقة بموجب قانون يتعلق «بالمسؤولية الجماعية».

وقال ظفر الإسلام، المسؤول السياسي في وزيرستان الجنوبية، لـ«رويترز»، إن المسؤولين اختطفوا في منطقة وزيرستان القبلية في مارس/ آذار، ثم نقلوا بعد ذلك إلى أفغانستان، وسلموا للسلطات الباكستانية اليوم الإثنين.

وأضاف، «أنهم سالمون وأصحاء، وسأنقلهم الآن إلى وانا في وزيرستان الجنوبية».

ولم يذكر ما إذا كان قد تم دفع فدية أو من هي الجهة المسؤولة عن خطفهم.

لكنه أكد، أن أغلب رجال القبائل الذين جرى احتجازهم بموجب قانون يتعلق «بالمسؤولية الجماعية»، قد أطلق سراحهم بالفعل.

ولم يكن لأي من المحتجزين وعددهم 22 شخصا، صلة مباشرة بخطف الموظفين.

وفي عام 2009 نشر الجيش الباكستاني 40 ألف جندي في وزيرستان الجنوبية لقتال المتشددين الإسلاميين، ومنهم حركة طالبان.


المصدر: الغد العربي – عالمي

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك