محاكمة 5 أستراليين لاعتزامهم الانضمام إلى «داعش» في سوريا

مثل داعية أسترالي متشدد، تم ترحيله من الفلبين وأربعة جهاديين مشتبهين آخرين، أمام محكمة في شمال أستراليا لاتهامهم بالتخطيط للتوجه إلى سوريا في قارب للقتال مع تنظيم «داعش».

وقالت السلطات الفلبينية، إنه تم ترحيل روبرت سيرانتونيو عام 2014، للاشتباه في صلاته بإرهابيين استنادا لتسجيلات فيديو على موقع «يوتيوب»، ظهر فيها يدعو للجهاد ويحث مسلمين محليين على دعم المسلحين في منطقة الشرق الأوسط.

وأمر قضاة محكمة كيرنز اليوم الإثنين، بتسليم سيرانتونيو وأربعة متهمين من ولاية كوينزلاند، إلى مسقط رأسهم في ملبورن لمواجهة تهمة اتحادية بمخالفة قانون يمنع الأستراليين من الانضمام لمقاتلين أجانب.

ويعد دخول أو الاستعداد لدخول بلد أجنبي لمزاولة نشاط عدائي جريمة في أستراليا ويصل عقوبتها للسجن مدى الحياة.


المصدر: الغد العربي – عالمي

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك