منظمة: النزاعات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تدمر الأمن الغذائي

شددت منظمة الأغذية والزراعة «فاو» التابعة للأمم المتحدة، اليوم الجمعة، على التأثيرات الضارة للنزاعات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على الأمن الغذائي، وكذلك على وضع الأطفال الذين يعانون مجاعة مزمنة.

وقال عبد السلام ولد أحمد، المدير العام المساعد للمنظمة وممثلها في شمال أفريقيا والشرق الأوسط لوكالة «فرانس برس»، إن «وضع الأمن الغذائي في المنطقة يتدهور في شكل مأسوي في المنطقة».

وأضاف، أن عددا من يعانون المجاعة ازداد من 16 مليونا في 1990 إلى 33 مليونا اليوم، إنها المنطقة الوحيدة في العالم حيث الفقر والجوع في ازدياد».

وكان ولد أحمد، يتحدث على هامش مؤتمر في مقر المنظمة في روما يشارك فيه ممثلو 25 بلدا في المنطقة تبنت إعلانا يشدد على «أهمية الاستقرار والسلام في أي جهد تنموي يؤتي ثماره على المدى القصير والمتوسط والبعيد».

وأعربت هذه الدول أيضا «عن قلقها الكبير حيال التدهور المأساوي لوضع الأمن الغذائي والتغذية، وخصوصا لدى الأطفال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا جراء النزاعات والأزمة المستمرة».

وقال المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة خوسيه غرازيانو دا سيلفا، إن «مساعدة المزارعين، شرط أن يكونوا في منأى من الخطر عبر البقاء في أراضيهم، هو أمر حيوي لتجنب عمليات النزوح الكبيرة».

وذكر دا سيلفا، بأن انعدام الأمن الغذائي «يمكن أن يهدد عملية السلام ويحيي دورة العنف».


المصدر: الغد العربي – عالمي

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك