واشنطن تكشف أسباب إلغاء زيارة نائب الرئيس الأمريكي إلى الشرق الأوسط

أعلن المتحدث باسم نائب الرئيس الأمريكي غارود أجين، مساء أمس الإثنين، أن ما ذكرته بعض وسائل الإعلام حول إلغاء زيارة مايكل بنس إلى الشرق الأوسط غير دقيقة.

وأكد أجين عبر صفحته على “تويتر”، أن نائب الرئيس الأمريكي مايكل بنس سيزور مصر وإسرائيل في وقت لاحق من الشهر الجاري وأن كل الأنباء المتناقضة التي تواردتها بعض وسائل الإعلام غير صحيحة.

وكانت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” قد ذكرت،  الإثنين 1 يناير/ كانون الثاني، أن زيارة نائب الرئيس الأمريكي مايكل بنس إلى إسرائيل ومصر قد تم تأجيلها إلى أجل غير مسمى.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين بوزارة الخارجية الإسرائيلية، إنه قد تم تأجيل الزيارة، التي كانت مقررة في الـ 14 من يناير الجاري، بسبب تعارض في الجداول الزمنية.

كما نشرت وزارة الخارجية الإسرائيلية، الإثنين، قائمة الشخصيات البارزة الأجنبية التي من المتوقع أن تزور إسرائيل في يناير الجاري، ولم تتضمن القائمة اسم نائب الرئيس الأمريكي.

يذكر أن نائب الرئيس الأمريكي مايكل بنس، قد أعلن في وقت سابق، أنه سيزور إسرائيل وبعض دول المنطقة في أواخر شهر يناير الحالي.

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك