نرمين صادق فدت بناتها واستشهدت بـ4 طلقات في هجوم كنيسة حلوان

قالت إحدى شهود العيان على الهجوم على كنيسة مارمينا بحلوان، إن نرمين صادق، إحدى شهداء الحادث استشهدت أثناء محاولة حماية بنتيها “نسمة وكاترين وائل” وقت الهجوم.

وأضافت لـ”ريمون وجيه” الصحفي في جريدة “فيتو”، أن “نرمين” كانت مع بنتيها في الطريق إلى حصة الدرس بعد انتهاء الصلاة بالكنيسة، وعندما حدثت الاشتباكات وضرب النار، قالت لبنتيها: “اجروا استخبوا”، وفدتهما واستقبلت الرصاصات عوضا عنهما لتسقط شهيدة بأربع رصاصات.

وكان المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية القس بولس حليم، أعلن عن استشهاد نيرمين صادق (35 سنة) متأثرة بإصابتها في الحادث الإرهابي الذي وقع على كنيسة الشهيد مارمينا بحلوان صباح اليوم.

أسفر الحادث حتى الآن عن استشهاد سبعة إلى جانب الشهيدة نيرمين، وأحد أفراد القوة الأمنية المكلفة بتأمين الكنيسة.

وكانت الكنيسة القبطية أعلنت عن إقامة جنازة جماعية لشهداء الكنيسة، دون أن تحدد موعد أو مكان الجنازة.

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك