إيهاب أيوب يكتب: معضلة الإبقاء على كوبر

بعد إلحاح من بعض الأصدقاء المقربين وإشادتهم المتكررة بما أكتبه نصحوني عندما أكتب عن شئ ما أن أكتبه مقالاً صحفىاً لكي ينتفع به من لديهم رغبة في القراءة لوجهة نظر جديدة غير التي اعتادوها..  وكانت هذه أولى تجاربى

هل يرحل كوبر وجهازه أم يبقوا

أبارك لمنتخب بلادى ولشعبنا العظيم في مصر نصرهم الكروي الكبير الذي أعادهم إلى كأس العالم بعد غياب طويل، ولكن المدعو كوبر والأخ أسامه نبيه بصراحة ليس لهم بصمة تذكر،  خاصة مع هذا  اللعب العشوائي الذي لا توجد  له خطة ولم نشعر بنكهة لمنتخبنا، وباتت االعشوائية السمة الحاضرة في الملعب خاصة في الماتش الأخير.
من وجهة نظري فإن أسامه نبيه بصراعاته مع الكابيتانو غالى القائد المحنك. إلا أننا كنا في أمس الحاجة إليه  وإلى باسم مرسى رغم خلافى معه فيما تقترفه يداه من إساءة لنفسه ولمستقبله،  أيضا  فإن المنتخب بإحتياج شديد لأحمد الشيخ وعبدالله جمعه وعمرو مرعى .


نحتاج لفكر آخر … فقد صبرنا وصبرنا مع كوبر وتحملنا صراعاته مع نبيه ورغم قناعاتى برحيلهم إن رغبنا بالعودة لكورتنا الحلوة  إلا أنني على نحو آخر  أجد انه لا داعى لقرارات متسرعه نحن بإحتياج للتفكير بعمق ومناقشة صادقة،  بعدها نقرر ماهو الصالح وما هو الطالح.. أما العناد والإصرار على بقاء هذا الجهاز أو رحيله في هذا التوقيت فإنه حتما سيكون قرار خاطئ … بالتوقيت الخطأ.
يجب أن نفكر بعمق حتى نصل إلى قرار صائب لصالح منظومة كرة القدم والدائرون بفلكها
كرة القدم ياسادة هى عشق البسطاء والبسمة التى ترتسم على وجوههم
بالله عليكم ..فكروا قبل أن تقرروا

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك