“ثرموستات الكوعه ” الظالم والمظلوم فى منظومة التبريد بالمحرك

الثرموستات هو عبارة عن اسطوانة بداخلها مادة تشبة الزئبق الموجود فى الترمومتر بتتمدد بالحرارة المادة دي أسمها شمع البارافين ، ولما الشمع يتعرض لدرجة حرارة عالية بيتمدد و يخلي الاسطوانة تتحرك تدريجيا بعيد عن اسطوانة المحبس . الترموستات بيبقى متعاير على درجة حرارة معينة ( بتبقى مكتوبة عليه ) اللي عندها بيبقى مفتوح على الآخر .
أول ما بتشغل العربية مية التبريد بتبقى باردة ، و لو المية دي راحت مباشرة على الرادياتير هيبردها أكتر في الحالة دي الثرموستات بيبقى قافل ويمنع المية تروح الرادياتير عشان الموتور يسخن بسرعة وياخد وضع التشغيل بأسرع وقت ممكن ولما المياه تسخن يبدأ يفتح السكة للرادياتير عشان يبردها .. ولو الرادياتير قدر إنه يبرد المية أكتر من اللازم الثرموستات هيقفل تاني لحد ما المية توصل للحرارة المطلوبة وبعدين يفتح وهكذا . وبكده يحافظ على درجة حرارة ثابتة للتشغيل
عشان كده ثرموستات الكوعة هو الوسيلة الوحيدة للوصول والمحافظة على درجة حرارة الموتور المثالية ثابتة أثناء التشغيل من غير ما تتأثر بحرارة الجو الخارجي أو سرعة العربية
طيب ليه درجة حرارة التشغيل لازم تبقى ثابتة ؟؟

الموتور عبارة عن أجزاء معدنية ، و المعادن بتتمدد بالحرارة وتنكمش بالبرودة و لما الموتور بيسخن زيادة عن اللزوم الأجزاء المعدنية حتتمدد زيادة عن اللزوم و الموضوع ده ممكن يعمل احتكاك في بعض الأجزاء المتحركة جوه الموتور ( البساتم مع السلندرات تحديدا ) وأغلب المعادن بتتغير خواصها مع درجات الحرارة العالية و بتبقى أضعف فده ممكن يسبب تشوهات جامدة ممكن توصل لحد إن الموتور يقف .
و لما الموتور بيبقى بارد الأجزاء الداخلية بتبقى منكمشة بطريقة ممكن ما تبقاش محسوبة خصوصا إن مش كل الأجزاء معمولة من نفس المعادن ده غير إن الزيت ما بيكونش وصل للزوجة الصحيحة للتزييت
والنتيجة .. إنه بيحصل تآكل ما بين الشمايز والبساتم وسبايك عمود الكرنك .
🚩 أهم ميزة في ثرموستات الكوعة إنه بيساعد كمان على التبريد المنتظم للموتور لوشلته الموتور مش حيتبرد كويس وهتبقى السلندرات الأمامية ( القريبة من الثرموستات ) باردة و السلندرات البعيدة سخنة زيادة عن اللزوم . ده غير إنك لو شلته وسقت على طريق سريع ( في الشتا بالذات ) الموتور هيبرد ، وده هيزود استهلاك البنزين لإن كفاءة الحرق ما بتكونش مثالية ، وممكن تخلي العربية تهبب من الشكمان .. لإن أغلب العربيات الحديثة بتراقب درجة الحرارة .. ولو الكمبيوتر شاف إن الموتور بارد هيخلي كمية البنزين زيادة في خليط الوقود علشان الموتور يسخن بسرعة.
طيب ليه الناس بتقول نلغي الثرموستات لو العربية فيها مشاكل سخونية ؟؟


الميكانيكي اللي بيلغي الثرموستات بيعمل كده علشان مش عارف سبب السخونية أساسا جاي منين .. و إلغاء الثرموستات يعتبر مسكن لمشكلة الحرارة الأصلية .. فكل اللي حصل إن المشكلة ما زالت موجودة .. ولكن مع زيادة التآكل في بداية تشغيل العربية وزيادة استهلاك البنزين .
وازاي أعرف إن الثرموستات ده شغال كويس ولا لأ ؟؟؟؟
اول تدويره الصبح حط ايدك على الخرطوم اللى خارج من الموتور و داخل على الريدياتير الصبح مع اول تدويره لقيته سخن اول ما دورت اعرف ان ثرموستات الكوعه بايظ فكه و حطه فى ميه مغليه شوفه بيفتح و يقفل لما تطلعه من الميه المغليه و يبرد ولا لأ .. لو مبيتحركش غيره و لو الميه اللى فى الخرطوم اللى خارج من الموتور و داخل على الريدياتير فضلت بارده شويه تلت اربع دقايق و بعد كده سخنت يبقى تمام .


ثرموستات الكوعة شغلته إنه يحافظ على درجة حرارة التشغيل ثابتة من غير تأثر بالجو الخارجي ، يعني لما تمشي في الزحمة العربية ما تسخنش ، ولما تسوق على الصحراوي العربية ما تبردش .
كون إن العربية مش بتسخن بسرعة ده مش ميزة ده عيب زيه زي سخونية العربية بس زي ما قلت قبل كده تأثيره مش بنحسه مباشرة إنما هتضطر تعمر موتورك قريب
بدليل ان العربيات في الخليج ( اللي جوهم أحر جو في العالم ) ما بيشيلوش الثرموستات من عربياتهم .
لإن ببساطة…. ثرموستات الكوعة مظبوط على درجة حرارة التشغيل مش درجة حرارة الجو ، فمهما اتغيرت درجة حرارة الجو ساقع أو سخن هيفضل الموتور سخن ويديك أعلى كفاءة تشغيل وعمره يطول .

تعليقات فيسبوك

أكتب تعليقك